التخطي إلى المحتوى
المبلغ المقرر دفعه بعد الطلاق لنفقة الأولاد في السعودية

المبلغ المقرر دفعه بعد الطلاق لنفقة الأولاد في السعودية، هناك العديد من الأسئلة التي تدور في ذهن المرأة بعد الطلاق والتي يعد مقدار النفقة الخاصة بالأولاد واحداً منها، ولذلك فلابد من الإجابة التفصيلية على هذا النوع من الأسئلة، حيث ينبغي بعد الطلاق على الزوج أن يلتزم بدفع نفقة معينة للأبناء ولمطلقته؛ التزاماً بما دعى إليه الدين الإسلامي الحنيف، حيث أجمع العلماء على وجوب دفع الأب لنفقة أبنائه، سواء كانت النفقة بالملبس أو المسكن أو المشرب أو المأكل أو سوى ذلك، ومن خلال موقعنا المتميز والمحبوب أحلامي دوت نت اليوم سوف نتعرف على كافة التفاصيل التي تتعلق بهذا الموضوع فتابعونا للمزيد من التفاصيل وابقوا معنا والله ولي التوفيق.

المبلغ المقرر دفعه بعد الطلاق لنفقة الأولاد في السعودية

  • معنى النفقة: أن تتوافر كافة المتطلبات الأساسية الحياتية من مبيت وصحة وملبس ومشرب ومأكل لاستمرار الحياة، حيث ينبغي على الزوج أن يتحمل كافة مستلزمات الحياة الضرورية للزوجة والأبناء بالقدر المناسب الذي يضمن لأبنائه ولزوجته الحياة الكريمة التي يتمناها الجميع.

المبلغ المقرر دفعه بعد الطلاق لنفقة الأولاد في السعودية

  • إن متوسط دفع مبلغ النفقة المقررة للزوجة والأبناء يتراوح بين من ألف إلى ألف وخمسمائة ريال سعودي لكل طفل كل شهر، حيث أن مقدار النفقة يختلف من زوج لآخر تبعاً لظروف حياته وقدرته المالية، حيث أنه عند تحديد النفقة يتم مراعاة وضع الأب وحالته المادية، ولابد هنا من الإشارة إلى إمكانية حصول الأم المطلقة بشكل رجعي على نفقة الأبناء، حيث يتم هذا الأمر في حالة تأخر دفع الأب نفقة أبنائه بعد مرحلة الطلاق.
  • يتم حساب المبلغ المقرر أن يدفعه الأب كنفقة لأبنائه بالاتفاق والرضى والمعروف بين الزوج ومطلقته، ويحال الأمر إلى القضاء للحكم به في حالة التنازع والاختلاف فيما بينهما على النفقة، حيث تحسب النفقة بقدر الغنى أو الفقر الذي يمر به الزوج.

النسبة التي يتم استقطاعها من مرتب الزوج على سبيل نفقة أبنائه

  • يتم اقتطاع نسبة من مرتب الزوج على سبيل نفقة أبنائه وقد تصل إلى خصم نصف راتبه شهرياً بشكل مباشر، وتؤخر القروض الواجب عليه تنفيذها في حالة النفقة والأولى هنا بالنسبة للمحاكم الأسرية في المملكة العربية السعودية دفع نفقة الأبناء، ويتم دفع القروض من النصف الثاني من راتب الزوج، وفي حالة امتناع الزوج عن دفع النفقة يحكم عليه بالسجن.